شبكة سوريا الحرة
عزيزي الزائر أهلا بك سجل لتكون عضوا معنا او إذا كنت عضوا فادخل بالنقر على أيقونة الدخول شبكة سوريا الحرة -شبكة اجتماعية ثقافية اخبارية اسلامية

شبكة سوريا الحرة

شبكة سوريا الحرة :منتديات اجتماعية ثقافية اخبارية اسلامية
 
الرئيسيةس .و .جالتسجيلدخول
المواضيع الأخيرة
goweto_bilobedخطبة الجمعه وأعدوا الجزء الاول الشيخ سمير الابراهيم 20محرم1438السبت أكتوبر 22, 2016 5:21 pm من طرفسميرالابراهيمgoweto_bilobedخطبة الجمعة حقيقة الشيعة وتأمرهم على المسلمين للشيخ سميرالابراهيم 13 محرم1438 الإثنين أكتوبر 17, 2016 12:41 am من طرفسميرالابراهيمgoweto_bilobedخطبة الجمعة الرفق في الدعوة والاسرة الشيخ سميرالابراهيم 23/9/2016 تركيا نارلجا السبت سبتمبر 24, 2016 4:45 pm من طرفسميرالابراهيمgoweto_bilobedبن علي يلدريم: أمريكا تواصل دعم منظمات إرهابية وهذا يعقد الأزمة السوريةالخميس سبتمبر 22, 2016 2:57 pm من طرفسميرالابراهيمgoweto_bilobedخطبة الجمعة 2/ 9/ 2016 بعنوان مسؤوليات المسلمين للشيخ عبد الله طحان الخميس سبتمبر 22, 2016 11:57 am من طرفسميرالابراهيمgoweto_bilobedفضيلة الشيخ محمد الحسواني خطبة بعنوان أصل الحج الروحي رقم 527 ج1 الأربعاء سبتمبر 21, 2016 2:39 pm من طرفسميرالابراهيمgoweto_bilobedالاستقامة عين الكرامة خطبة الجمعة لفضيلة الشيخ سميرالابراهيم 16/9/2016 الأربعاء سبتمبر 21, 2016 2:37 pm من طرفسميرالابراهيمgoweto_bilobedمواقف وعبر خطبة الجمعة 7 ذي الحجة 1437 لفضيلة الشيخ سمير الابراهيم الأربعاء سبتمبر 21, 2016 2:37 pm من طرفسميرالابراهيمgoweto_bilobedخطبة الجمعة الورع واتقاء الشبهات بين الحلال والحرام للشيخ سميرالابراهيم 2 /9 /2016 الأربعاء سبتمبر 21, 2016 2:36 pm من طرفسميرالابراهيمgoweto_bilobedخطبة الجمعة رجال ومواقف فضيلة الشيخ سمير الابراهيم تركيا نارلجا الأربعاء سبتمبر 21, 2016 2:35 pm من طرفسميرالابراهيم
اذاعة سوريا الحرة
مواقعنا تواصل إجتماعي




شاطر | 
 

 المناجاة العاشرة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
سميرالابراهيم
المدير العام


الدولة التي ينتمي اليها العضو : سوريا
الدولة التي يقيم فيها العضو : سوريا الحرة
اوسمة شهرية : المشرف المميز
عدد المساهمات : 2729
تاريخ التسجيل : 17/11/2009

مُساهمةموضوع: المناجاة العاشرة   الثلاثاء مارس 23, 2010 10:58 pm

إلهي قد علمت باختلاف الآثار وتنقلات الأطوار أن مرادك مني أن تتعرف إلى في كل شئ حتى لا أجهلك في شئ

قلت إنما اختلفت آثار القدرة لتعرف عظمة القادر واختلافها يكون في الأجسام كالعلويات والسفليات والجمادات والمائعات والنورانيات والظلمانيات والمائيات والناريات وكاختلافها في الحيوانات كأجناس بني آدم والأنعام والبهائم والطيور والسباع والوحوش والحشرات وباختلافها في الأعراض كالبياض والسواد والحمرة والصفرة والزرقة والشهوبة وغير ذلك من الألوان لتعرف من ذلك سعة قدرته وعمله وعظمة ذاته المقدسة وإنما تنقلات أطوارها من شباب وكهولة وشيخوخة ومن مرض وصحه وفقر وغني وعز وذل وسلب ورد ومنع وعطاء وقبض وبسط وجلال وجمال وحياة وموت إلي غير ذلك لتعرفه تعالى في كل حالة من خذه الأطوار وعند اختلاف أجناس هذه الآثار حتى لا نجهله في شئ منها فإن الحق تعالى قد تعرف لعباده في أجناس مصنوعاته وفي اختلاف أحوال قدرته جهلة من جهله وعرفه من عرفه فلا يسمى الإنسان عارفاً حتى يعرف الله في الأشياء كلها مع اختلاف آثارها وتنقلات أطوارها فيعرفه في الذل كما يعرفه في العز ويعرفه في السلب كما يعرفه في العطاء ويعرفه في المرض كما يعرفه في الصحة ويعرفه في

الجلال كما يعرفه في الجمال إلى غير ذلك مما تقدم ويتلون مع كل لون ويتطور مع كل طور فالعارف هو الذي يتطور بجميع الأطوار لبقضي جميع الأوطار والتلون مع الأشياء هو الأدب معها والخضوع مع الحق فيها وأما من كان يعرف في الجمال دون الجلال وفي العطاء دون المنع وفي العز دون الذل وفي الصحة دون المرض أو في العافية دون المحنة أو في الغني دون الفاقة أو في الرخاء دون الشدة فأنه كذاب وانظر إلي قول القائل حبيبي ومحبوبي على كل حالة وما أقبح الإنسان يدعي الخصوصية والمعرفة ونفي السوى فإذا تعرف له الحق تعالى باسمه الجليل أنكره وهرب منه وهذه عادة الله تعالى في عباده كل من ادعي خصوصية أو قوة اختبره في الحين ليسئل الصادقين عن صدقهم وأعد للكافرين عذاباً أليماً فيفتضح المدعون ويثبت الصادقون وقد ذاق الشيخ رضي لله عنه هذا المعني بعد أن كان يعرف في البعض وينكر في البعض فلما تحقق علم أن اختلاف الآثار وتنقلات الأطوار إنما سرص ليعرف الحق بها فقال إلهي قد علمت أي تيقنت باختلاف الآثار إي أثار القدرة وتنقلات أي الأعراض والأحوال أن مرادك منى أن تتعرف إلى في كل شئ من اختلافات أجناس القدرة وتنقلات أطوارها حتى لا أجهلك في شئ منها قال في التنوير كل حالة زائلة لا محالة لأن مراد الحق أن ينقل عبده في الأطوار ويخالف عليه الآثار حتى يتعرف إليه في كل حالة خاصة بتعرف خاص ومن أراد حالة واحدة لم يرد الكمال اه فالله تعالى إنما أراد من عباده معرفته قال تعالى وما خلقت الجن والأنس إلا ليعبدون قال ابن عباس أي ليعرفون ومعرفته إنما تكون بتخالف الآثار وتنقلات الأطوار وذكر غيره في تفسير قوله تعالى ولمن خاف مقام ربه جنتان أن إحدى الجنتين معرفة الله وهي جنة المعارف والأخرى جنة الزخارف ومن دخل المعارف لم يشتق إلى شئ سواها وقال مالك ابن دينار خرج الناس من الدنيا لم يذوقوا أطيب شيء فيها قيل وما ذاك قال معرفة الله تعالى وقيل انه وجد حجر مكتوب بقلم القدرة من أحسن كل شئ ولم يعرف الله لم يحسن شيئاً حتى يعرف الله فإذا عرف الله فقد أحسن كل شئ ولم يغب عنه شيء اه وبكفي من عرف الله الراحة من كد الرزق وتعب الحرص وتشويش البال منه وتعلق الوهم به فأنه لم يؤت أكثر الخلق إلا من الاهتمام به ولو قنع العبد لاستغني الغني الذي لا فقر بعده والتوكل على الحي الذي لا يموت هو الغني الأكبر الذي لا يلحقه فقر أبدا قال الفضيل رضي الله عنه لا ينبغي للعبد أن يثق بعافية ولا يغني ولا بحالة تسره غير الله بينهما العبد معافى تراه مبتلى وبينهما العبد غنياً تراه فقيراً وبينما العبد ضاحكاً تراه باكياً وبينما العبد مسروراً تراه حزيناً وبينما العبد حياً وإذا به ميت تعس من وثق بغير الله أو ركن لشئ سوى الله انتهى حكى أن رجلاً ضاق حاله من أجل المعيشة وطال به الكد والتعب فخرج هائماً على وجهه ودخل الصحراء فوجد قصراً دارساً خربا قد كشف عنه الريح الرمل وإذا بكوخ من الرخام في حائط ذلك القصر وفيه مكتوب هذه الحكمة كما يعرفه في الجمال إلى غير ذلك مما تقدم ويتلون مع كل لون ويتطور مع كل طور فالعارف هو الذي يتطور بجميع الأطوار لبقضي جميع الأوطار والتلون مع الأشياء هو الأدب معها والخضوع مع الحق فيها وأما من كان يعرف في الجمال دون الجلال وفي العطاء دون المنع وفي العز دون الذل وفي الصحة دون المرض أو في العافية دون المحنة أو في الغني دون الفاقة أو في الرخاء دون الشدة فأنه كذاب وانظر إلي قول القائل حبيبي ومحبوبي على كل حالة وما أقبح الإنسان يدعي الخصوصية والمعرفة ونفي السوى فإذا تعرف له الحق تعالى باسمه الجليل أنكره وهرب منه وهذه عادة الله تعالى في عباده كل من ادعي خصوصية أو قوة اختبره في الحين ليسئل الصادقين عن صدقهم وأعد للكافرين عذاباً أليماً فيفتضح المدعون ويثبت الصادقون وقد ذاق الشيخ رضي لله عنه هذا المعني بعد أن كان يعرف في البعض وينكر في البعض فلما تحقق علم أن اختلاف الآثار وتنقلات الأطوار إنما سرص ليعرف الحق بها فقال إلهي قد علمت أي تيقنت باختلاف الآثار إي أثار القدرة وتنقلات أي الأعراض والأحوال أن مرادك منى أن تتعرف إلى في كل شئ من اختلافات أجناس القدرة وتنقلات أطوارها حتى لا أجهلك في شئ منها قال في التنوير كل حالة زائلة لا محالة لأن مراد الحق أن ينقل عبده في الأطوار ويخالف عليه الآثار حتى يتعرف إليه في كل حالة خاصة بتعرف خاص ومن أراد حالة واحدة لم يرد الكمال اه فالله تعالى إنما أراد من عباده معرفته قال تعالى وما خلقت الجن والأنس إلا ليعبدون قال ابن عباس أي ليعرفون ومعرفته إنما تكون بتخالف الآثار وتنقلات الأطوار وذكر غيره في تفسير قوله تعالى ولمن خاف مقام ربه جنتان أن إحدى الجنتين معرفة الله وهي جنة المعارف والأخرى جنة الزخارف ومن دخل المعارف لم يشتق إلى شئ سواها وقال مالك ابن دينار خرج الناس من الدنيا لم يذوقوا أطيب شيء فيها قيل وما ذاك قال معرفة الله تعالى وقيل انه وجد حجر مكتوب بقلم القدرة من أحسن كل شئ ولم يعرف الله لم يحسن شيئاً حتى يعرف الله فإذا عرف الله فقد أحسن كل شئ ولم يغب عنه شيء اه وبكفي من عرف الله الراحة من كد الرزق وتعب الحرص وتشويش البال منه وتعلق الوهم به فأنه لم يؤت أكثر الخلق إلا من الاهتمام به ولو قنع العبد لاستغني الغني الذي لا فقر بعده والتوكل على الحي الذي لا يموت هو الغني الأكبر الذي لا يلحقه فقر أبدا قال الفضيل رضي الله عنه لا ينبغي للعبد أن يثق بعافية ولا يغني ولا بحالة تسره غير الله بينهما العبد معافى تراه مبتلى وبينهما العبد غنياً تراه فقيراً وبينما العبد ضاحكاً تراه باكياً وبينما العبد مسروراً تراه حزيناً وبينما العبد حياً وإذا به ميت تعس من وثق بغير الله أو ركن لشئ سوى الله انتهى حكى أن رجلاً ضاق حاله من أجل المعيشة وطال به الكد والتعب فخرج هائماً على وجهه ودخل الصحراء فوجد قصراً دارساً خربا قد كشف عنه الريح الرمل وإذا بكوخ من الرخام في حائط ذلك القصر وفيه مكتوب هذه الحكمة

لما رأيتك حالساً مستقبلاً ... أيقنت أنك للهموم قرين
مالاً يقدر لا يكون بحيلة ... أبداً وما هو كائن سيكون
سيكون ما هو كائن في وقته ... وأخو الجهالة متعب محزون
يجرى الحريص ولا ينال بحرصه ... شيئاً ويحظى عاجز ومهين
فدع الهموم وتعر من أثوابها ... أن كان عندك بالقضاء يقين
هون عليك وكن بربك واثقاً ... فأخو الحقيقة شأنه التهوين
طرح الأذى عن نفسه في رزقه ... لما تيقن أنه مضمون
ومن نظر إلى سعة كرم الله وبره ثم نظر إلى عجز نفسه وفقره طرح أحمال الهموم عن ظهره واكتفى بعلم مولاه ونظره كما أشار إلى ذلك في المناجاة الحادية عشرة بقوله



اللهم أنت مقصودي ورضاك مطلوبي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://freesyriaradio.org/
قطرالندى
مشرف
مشرف


الدولة التي ينتمي اليها العضو : مصر
الدولة التي يقيم فيها العضو : مصر
اوسمة شهرية : وسام التميز
الأوسمة : العضو المميز
عدد المساهمات : 205
تاريخ التسجيل : 21/01/2010

مُساهمةموضوع: رد: المناجاة العاشرة   الثلاثاء مارس 23, 2010 11:17 pm

شكرا لهذه المناجاة وبارك الله بكم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
رقية
مشرف
مشرف


الأوسمة : العضو المميز
عدد المساهمات : 259
تاريخ التسجيل : 14/12/2009

مُساهمةموضوع: رد: المناجاة العاشرة   الخميس مارس 25, 2010 7:38 am

بارك الله فيك لاختيارك لهذه السلسلة المباركة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
منصور بالله
عضو مميز
عضو مميز


عدد المساهمات : 85
تاريخ التسجيل : 17/12/2009

مُساهمةموضوع: رد: المناجاة العاشرة   الخميس مارس 25, 2010 10:18 pm

الف شكر الشيخ العزيز كلمات تدخل القلب بلا اذن
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
المعتصم بالله
عضو نشيط
عضو نشيط


الدولة التي ينتمي اليها العضو : سوريا
الدولة التي يقيم فيها العضو : سوريا
عدد المساهمات : 15
تاريخ التسجيل : 22/02/2010

مُساهمةموضوع: رد: المناجاة العاشرة   الخميس أبريل 01, 2010 3:12 am

شكرا شيخي العزيز لهذه النفحات العطائية
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
انس الحاج احمد
مشرف
مشرف


الدولة التي ينتمي اليها العضو : سوريا
الدولة التي يقيم فيها العضو : الامارات
اوسمة شهرية : العضو المميز
الأوسمة : العضو المميز
عدد المساهمات : 734
تاريخ التسجيل : 18/11/2009

مُساهمةموضوع: رد: المناجاة العاشرة   الجمعة أبريل 02, 2010 12:31 am

فالعارف هو الذي يتطور بجميع الأطوار لبقضي جميع الأوطار والتلون مع الأشياء هو الأدب معها والخضوع مع الحق فيها
كلمات أكثر من رائعة
بوركت فيما نقلت أبو محمد
تقبل تحياتي



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
alebraheems
مشرف
مشرف


اوسمة شهرية : المشرف المميز
الأوسمة : العضو المميز
عدد المساهمات : 415
تاريخ التسجيل : 17/11/2009

مُساهمةموضوع: رد: المناجاة العاشرة   الجمعة أبريل 02, 2010 2:42 am

جزاك الله خيرا والدي ونفعنا بك


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
سميرالابراهيم
المدير العام


الدولة التي ينتمي اليها العضو : سوريا
الدولة التي يقيم فيها العضو : سوريا الحرة
اوسمة شهرية : المشرف المميز
عدد المساهمات : 2729
تاريخ التسجيل : 17/11/2009

مُساهمةموضوع: رد: المناجاة العاشرة   الجمعة أبريل 02, 2010 9:19 pm

محمد الابراهيم كتب:
جزاك الله خيرا والدي ونفعنا بك

شكرا الك يامحمد واحفظ بني ما تقرأه



اللهم أنت مقصودي ورضاك مطلوبي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://freesyriaradio.org/
 

المناجاة العاشرة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
شبكة سوريا الحرة :: اسلاميات :: إسلاميات منوع-